القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

| نبيل اديب| البرهان حميدتي وافقا على الإدلاء بشهادتهما في فض الإعتصام

نبيل أديب البرهان وحميدتي وافقا على الإدلاء بشهادتيهما في فض الاعتصام



أكد رئيس لجنة التحقيق في فض إعتصام الثوار امام القيادة العامة المحامي نبيل أديب ان أعضاء المجلس السيادي من العسكريين هم موضع تحقيق في قضية فض الإعتصام.
وقال نبيل انه طلب الإستماع إلي شهادة جميع أعضاء المجلس العسكري الانتقالي بمن فيهم الرئيس عبدالفتاح البرهان ونائبه حميدتي في التحقيق وتم اخطارهم ووافقا على ذلك.

وامتنع نبيل اديب في حديث خص به (السوداني الدولية) عن التعليق حول ما إذا كان أدليا بشهادتيهما أم لا موضحا انهما جزء من من طلبتهم اللجنة للتحقق معهم وسماع شهاداتهم دون تحديد شخص معين كما نقلت بعض وسائل الإعلام عن التحقيق مع حمديتي. وأبان أنه امتنع عن التعليق لأنه ملتزم تجاه الشهود بعدم ذكر أسمائهم لكنه أوضح أنه لن يتم أي تحقيق دون الاستماع إلى المجلس العسكري.

واشار اديب إلى عدم الدقة في نقل حديثه واعتبره مشكلة، وقال إن حميدتي هو من صرح لهيئة محامي دارفور انه لم يتم التحقيق معه وانه ينتظر هذا التحقيق.

وابان أديب أن جائحة كورونا أثرت في سير التحقيق وأخرت نتائجه بسبب الإغلاق الكامل بالبلاد .

وذكر أن مجريات التحقيق ما تزال تتغير ولا يستطيع أن يحدد كم تبقى منه .

وقال انه منذ إنتشار مرض فيروس كورونا اصبح لا يستطيع أن يأتي بالشهود والتحقيق معهم وقال : “ما ممكن اطلب زول وتجيه كورونا ولا يديني انا كورونا”.

واكد أن التحقيق موقوف بسبب كورونا ، ولكن اشار إلى أنه ظل يتابع بدقة ما ينشر في وسائط الإنترنت من معلومات عن فض الاعتصام .

واكد الاستعانة بها واهمية النظر فيها من أجل الوصول للحقيقة .

وقال إنه شاهد أفلام جديدة لاربعة أشخاص نشرت مؤخرا تضمنت معلومات عن من شاركوا في عملية الفض، وحددوا دفع ورتب بعينها في الجيش وأشخاص من منسوبي القوات النظامية وغيرها .

وتوقع ان تساعد في الوصول للمتهميين وتعد خيوط للتحقيق وتوسع دائرته لديه ، ولكنه أكد انها لا تعتبر بينات يقوم بتقديمها للمحكمة، وقال انه بموجبها سيقوم بالاتصال بمعديها ودعوتهم لسماع مالديهم حول القضية، ويرى اذا ماكان هنالك داعم لحديثهم وسوف يقوم بمساءله الناس الذين تمت الإشارة إليهم في الفيديوهات .

وأكد أنه لابد من معرفتها والوقوف عندها وقال : “اذا تم السكوت عنها هذا غير مجدي، وأضاف إنه لا يستطيع أن يجزم بمدة انتهاء التحقيق بعد ظهور هذه الفيديوهات التي تحتاج للتحقق فيها .

وقال نبيل انه كان على من أدلوا بشهاداتهم في هذه الفيديوهات التي نشرت بالوسائط ان يدلوا بها للجنة التحقيق بدلا عن الإنترنت.
وشدد على انه لن يتجاهلها على الإطلاق وتوقع أن يكون ما جاء فيها صحيح مائه بالمائة .

وكشف نبيل اديب للصحيفة ان لجنة التحقيق في نتائج فض الإعتصام عينت ناطق رسمي وهي المحامية أميمة أحمد المصطفى ، وقال انه لن يدلي باى تصريحات في الفترة القادمة، مبينا أن هذا القرار قراره اتخذه لأنه سئم نقل تصريحاته خطأ واضاف قائلا: “ما ممكن الليلة اصرح وباكر اصلح.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات