القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

السوق الاسود يعود بعد عطلة العيد( والبنوك تنافس فقط لمتى؟)

 السوق الاسود يعود بعد عطلة العيد( والبنوك تنافس فقط لمتى؟)


شاهدنا في الأيام الأخيرة صعود غير طبيعي للدولار في السوق الأسود،  وبدأت النبوك برفع السعر حتى الان وصلت السعر 410ج، في النبوك، 


تستمر البنوك في رفع سعر الدولار، وراء السوق الأسود السوق،  ليس هنالك حلول لوقف السوق الأسود فقط يردون الاحاق بيه، ليس هناك فائدة من التعويم ، لم يحقق الشروط المنشودة ما هو الخلل.

المنافسة الشرشة بين البنوك نفسها أدت الي تصاعد الدولار بشكل جنوني،  كيف يكون الفرق بين أسعار البنوك في اليوم واحد من ثلاثة الي  6 جنيهات، شي عجيب، البنك داير يشترى عملات بي اي طريقة،  يجب أن تتكون مصفوفة لتوحيد سعر الصرف، حتى تقدر البنوك لمكابحة السوق الأسود. 

تومي جيرى لا تنفع مع السوق الأسود،  ليس من الطبيعي البنوك تجي وراء السوق الأسود الزيادة ادخارها العملات الأجنبية. 

انخفاض عملية بيع لمواطنين للبنوك بنسبة 40% ، مشكلة كبيره، لا يجدون في النظام المصرفي اي ثقة، فما حال الذين باعو الدولار بسعر 378? ، فرقة 32الف جنيه

الحل:-

على الحكومة وضع نفسها محمل الجد، وأن توفر النقد الأجنبي كما البنوك تشترى عليها ان تبيع خصوصا المستوردين مستلزمات الانتاج وغيرها من الضروريات،  النبوك توفر الأموال لي أشخاص معينة فقط

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات